دراسة بحثية لعميد كلية التربية للبنات في المؤتمر الدولي لليونسكو بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية

شارك الاستاذ الدكتور عباس علي الفحام عميد كلية التربية للبنات بدراسة بحثية في المؤتمر العالمي للغة العربية بعنوان ( تحديات الاستثمار في اللغة العربية ) والذي اقيم  في مبنى اليونسكو العاصمة الفرنسية باريس و بحضور متميز من مختلف الجامعات العالمية تزامناً مع اليوم العالمي للغة العربية . واشار الفحام خلال دراسته البحثية بعد التمهيد الذي يتناول ايضاح مفهوم  الاستثمار في اللغة بوصفه مرتبطا دائما بقضايا المادة والصناعة  و الطاقة ودعوة ان يكون التعليم الاكاديمي صناعة مثل اي صناعة تكنولوجية  تعود بنفع اقتصادي قومي مهم وكتبت في ذلك بحوث  قدمت في مؤتمرات عالمية في البحرين والاردن ومصر  بعناوين مختلفة تحمل في جوهرها فكرة الاستثمار والصناعة في التعليم . كما اضاف الاستاذ الدكتور عباس الفحام ان اللغة العربية تتميز بسمة اصيلة تتمثل في ابتكار الوسائل  التي تحيلها الى مصدر من مصادر الثروة القومية لأي بلد وشأن اي مدخول اقتصادي  او نفعي يعود على البلد بالفائدة والاستثمار في اللغة مشيراً خلال دراسته اذا كانت الطاقة والمعادن المختلفة والتكنولوجيا الحديثة من الثروات الهائلة لهذا العصر فان الانسان امسى مصدر استثمار مهم ايضا يتمثل بالعقل الذي امسى اغلى من استخراج برميل النفط اذ فرضت  ادوات  العصر الحديث نفسها بقوة على الحاضر مثل اجهزة الاتصال الحديث من هواتف ذكية والواح اتصال وغيرها وبنظرة  سريعة على واردات ما تنتجه هذه الشركات الكبرى .

Joomla Templates - by Joomlage.com