(الآثار البيئية للنمو العمراني في مدينة الكوفة) عنوانا لدراسة بحثية في قسم الجغرافية

 

 ناقشت الطالبة أوراس مجيد كريم حمزة من قسم الجغرافية رسالة الماجستير الموسومة  (الآثار البيئية للنمو العمراني في مدينة الكوفة) والتي اشارت من خلالها إن النمو السكاني أدى إلى حدوث مشاكل عدة تأتي في مقدمتها مشكلة السكن وعدم قدرة المدينة على توفير المساكن للأعداد المتزايدة من السكان، مما أدى إلى توسع المدينة وهذا التوسع سبب في ضياع مساحات واسعة من الأراضي الزراعية, فضلا عن ما خلفه من تلوث في البيئة،كما قامت الباحثة بتحديد مناطق موزعة على منطقة الدراسة لقياس مستويات تلوث الهواء والمياه والتربة والضوضاء في المدينة .واوضحت  الدراسة  الى كمية النفايات الصلبة التي يطرحها الفرد كذلك كمية ما يطرحه الحي الواحد و المخلفات السائلة والمتمثلة (بمياه الصرف الصحي) ومياه المجاري التي يتم طرحها في شط الكوفة ومالها من أثر في تلوث المياه.

Joomla Templates - by Joomlage.com